6 خطوات لزيادة مبيعات متجرك الإلكتروني

6 خطوات لزيادة مبيعات متجرك الإلكتروني

6 خطوات لزيادة مبيعات متجرك الإلكتروني

نمو الأرباح من خلال نمو المبيعات هو هدف أغلب رواد الأعمال . بينما تسعى المتاجر التقليدية لزيادة نمو مبيعاتها عبر التوسع أو عقد مزيد من الشراكات أو استهداف فئة معينة من العملاء عبر التواجد المكاني في مناطق تجمعهم إلى غير ذلك، تسعى المتاجر الإلكترونية إلى زيادة مبيعاتها عبر تحسين خدمة العملاء ورفع جودة المنتج والابتكار في طرق عرضه إلى جانب الاهتمام ببعض الجزئيات التقنية والفنية. أضع بين يديك عزيز القارئ 6 خطوات عملية لزيادة مبيعات متجرك الإلكتروني.

1. اضبط إعدادات موقعك لتتناسب مع محركات البحث

رغم كثرة المقالات وقوائم النصائح التي تكلمت عن أهمية تحسين ظهور المواقع في محركات البحث إلا أن كثيراً من المتاجر التي زرتها تفتقد الأساسيات البسيطة التي قد يمكّن تطبيقها من زيادة أعداد زوار الموقع وبالتالي تحقيق نسب مبيعات أعلى دون بذل أي تكاليف إضافية. إليك مجموعة من الخطوات التي يمكن أن تأخذها لتحسين ظهور موقعك في محركات البحث:

اكتب محتوى ذا علاقة بمنتجاتك، متبوعاً بعرض للمنتج المراد بيعه

إن كنت تبيع منتجات طبيعية للعناية بالبشرة مثلاً، فيمكن أن تكتب عن أهمية الترطيب للعناية بالبشرة، أو طرق طبيعية للحفاظ على البشرة من أشعة الشمس، أو أخطاء يقع فيها المهتمون بالعناية بالبشرة، أو أضرار استخدام المنتجات غير الطبيعية للعناية بالبشرة وهكذا. قد يكون ما تكتب على هيئة مقالات بداخل الموقع أو منشورات على الشبكات الاجتماعية. في ثنايا المقال أو برفقة المنشور على الشبكات الاجتماعية يمكنك بلغة بسيطة ومباشرة أن تدعو المهتم للاطلاع على منتجك. ستمكنك هذه الطريقة من استهداف الفئة المهتمة بشراء منتجاتك دون غيرهم.

ضمن في محتوى متجرك الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً قبل أن تعد محتوى متجرك،

اجمع قائمة بالكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً في محركات البحث والشبكات الاجتماعية للبحث عن منتجك. عند كتابتك لمقال أو اسم أو وصف لمنتجك احرص على تضمين قائمة الكلمات المفتاحية  بشرط تناسب الكلمة مع سياق الوصف أو سياق المقال حتى لا تضجر القارئ بمحتوى غير مفهوم أو لا يقدم الفائدة المرجوة. لمعرفة الكلمات المفتاحية اللازمة يمكنك استخدام مجموعة من الخدمات مثل أوبرسجّيست و مخطط الكلمات المفتاحية من جوجل.

راعِ تحسين تجربة عملائك أثناء وبعد بناء المتجر

كثرة الخدمات والمميزات المعروضة في صفحة واحدة تشتت عميلك وتشعره بعدم الارتياح وتدفعه للتراجع عن التعامل معك. كن بسيطاً مباشراً وراع تقليل الخطوات بين الاطلاع على المنتج وإكمال عملية الشراء قدر الإمكان. يكفي في صفحة المنتج أن يرى العميل صورًا ووصفاً مختصراً وسعراً واضحاً ورابط شراء مصمم بشكل يلفت الانتباه. سهولة تنقل عملائك بين أقسام متجرك ومنتجاتك سيطيل أمد بقائهم في متجرك، الأمر الذي قد يزيد من احتمال نمو مبيعاتك. تأكد من اتخاذ الخطوات اللازمة لتسهيل التنقل بين جنبات المتجر، ولو استطعت أن تربط المنتجات ذات العلاقة ببعضها كان أفضل.

تأكد من تناسب متجرك مع كافة الأجهزة ووسائل الاتصال

غالبية عملاء المتاجر الإلكترونية يزورونها ويشترون منها عن طريق أجهزتهم الجوالة. بادر بتجهيز موقعك للتناسب مع الأجهزة اللوحية والجوالة لاستقبال عملائك إذا لم تكن فعلت ذلك بعد. هناك عوامل أخرى يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار في سعيك لتطوير متجرك الإلكتروني وتحسين تجربة عملائك منها على سبيل المثال لا الحصر:

  •  ربط صفحات المتجر الداخلية بعضها ببعض. 
  • استعمال جمل أو كلمات مختصرة لوصف منتجك أو خدمتك حتى لا تفقد اهتمام عميلك المحتمل. 
  • المحافظة على سرعة تصفح عالية لمتجرك من خلال الحفاظ على بساطة تصميمه والاكتفاء بالجزئيات الأكثر أهمية لتحقيق الهدف الرئيسي وهو البيع.

 

2. استهدف إعادة البيع لعملائك الحاليين

كثير من ملاك المتاجر يسعون جاهدين لاستقطاب عملاء جدد ولا يرون سبيلاً آخر لزيادة المبيعات غير ذلك. بمقابل استقطاب عميل جديد سيكلفك استقطابه الكثير من المال والوقت والجهد، لديك عملاء تعاملوا معك سابقاً، يثقون بمنتجك ويرتاحون للتعامل معك ويملكون دافعاً أكبر للشراء من متجرك دون تكاليف تذكر. أضف عملاءك الحاليين بعد استئذانهم لقوائمك البريدية وابدأ بتقديم العروض السرية على منتجاتك المستهدفة. بهذه الطريقة ستبيع منتجك وستشعر عميلك باهتمامك وتمييزك له دون غيره.

 

3. ضع منتجاتك الأكثر مبيعاً في مكان بارز

الإنسان كائن اجتماعي بطبعه ويحب أن يعرف ما إذا كان المنتج المفضل له مفضل لغيره أيضاً. عرضك لمنتجاتك الأكثر مبيعاً قريباً من نظر زوار المتجر يرفع عندهم درجة التيقن من رغبتهم في ذلك المنتج ويقود كثيراً منهم للشراء منك.

 

4. استفد من ظاهرة الخوف من الفقد لزيادة مبيعاتك

يشدنا كثيراً المنتج الذي يبدو لنا أنه قارَبَ النفاد من المتجر. حينما يكتب بلون ملفت على أحد المنتجات "بقيت قطعة واحدة" مثلاً، نشعر مباشرة برغبة في اغتنام المنتج قبل انتهائه كلياً من المتجر. تابع مخزونك وحينما يقترب أحد منتجاتك من النفاد أعلن ذلك وستجد أن سلوك الشراء لدى عملائك قد تغير بشكل إيجابي.

 

5. نوع خيارات الدفع والتوصيل لعملائك

بعض المتبضعين  من الإنترنت ما زالوا يتوجسون خيفة من الشراء عبر المتاجر الإلكترونية، ويفضلون الدفع عند الاستلام. البعض الآخر يفضل الشراء بسرعة دون تعقيد إدخال البيانات من خلال حلول الدفع الحديثة مثل STC pay و Apple Pay وآخرون يفضلون استخدام فيزا أو ماستر كارد و باي بال لحمايتهم جزئياً من الاحتيال. احرص على إضافة ما تستطيع من خيارات الدفع حتى لا يكون عقبة أمام قرارات الشراء المحتملة.

 

6. تميز بمظهرك وخدمتك ومنتجاتك

الإنترنت متخم بكم كبير من المتاجر الإلكترونية التي تقدم عدداً لا يحصى من المنتجات والخدمات. إذا لم يكن لدى متجرك قيمة مضافة تميزه عن المتاجر المنافسة سرعان ما سيخبو نجمه ويختفي عن فضاء المنافسة. قيمتك المضافة قد تتمثل في جودة منتجك أو سعره أو تجربة استخدامه أو تجربة استخدام المتجر نفسه وخدمة العملاء. تخصص في مجال واحد ولا تعدد مجالاتك فتفقد بالتالي هويتك. قدم منتجاً ذا جودة عالية مع مراعاة التكلفة لتتمكن من مجاراة منافسيك سعراً وجودة، ولا تنسَ إبراز قيمتك المضافة والتذكير بها في وصف منتجاتك ومقالاتك ومنشوراتك على الشبكات الاجتماعية لتثب الصورة التي تريدها لدى عميلك، والأهم من التميز بقيمة مضافة الحفاظ عليها وعلى سمعتك المبنية من خلالها، فلا يمكن أن تسمح بأي شكل من أشكال التراجع في مستوى القيمة المقدمة سواءً كانت متمثلة في جودة، أو سعر أو خدمة عملاء أو غير ذلك.

اترك تعليقك

تمت اضافة التعليق سيتم النشر عند موافقة مدير الموقع